أرشيف الأخبار 2001- 5/2005

       
  الإثنين, 28 تموز 2014

أرسل خبراً

إحصائيات

الصفحة الرئيسة

جديد الأخبار

الصفحة الرئيسة / أمان

بحث عن خبر

English

 تحقيقات وآراء
تغيير حجم الخط --->

9- 2006 - 07: 1   (نشرها: )
الأطفال غير الشرعيين يدفعون ثمن أخطاء آبائهم

بي بي سي

تقرير- ديمة حمدان : ليس من السهل في بلد عربي التحدث عن الأطفال غير الشرعيين، لأن النقاش في هذه المسألة يعني الخوض في أسبابها، أي الاغتصاب أو العلاقات التي تقام خارج نطاق الزواج الشرعي.

ولكن هناك دولاً قررت أن تكسر حاجز الصمت لأن عدد الأطفال غير الشرعيين آخذ بالازدياد، و المشاكل الاجتماعية والنفسية المترتبة على ذلك لم تعد تحتمل الإنكار.

ديمة حمدان زارت كلا من الأردن و المغرب، لأن لكل منهما تجربة مختلفة في التعامل مع الأطفال غير الشرعيين.

** ليسوا أيتاما

ما لفت انتباهي في مؤسسة "للا حسناء للأيتام" في الدار البيضاء هو أن الأطفال هناك لا يخجلون من الغرباء. فعندما دخلت عليهم سارعوا نحوي، حتى أن البعض منهم ناداني بكلمة "ماما" .

ولكن أغلب هؤلاء الأطفال ليسوا أيتاما، بل تخلي ذووهم عنهم، و بعضهم كادوا أن يقضوا نحبهم لو لم يعثر عليهم في القمامة أو على قارعة الطريق.

فأغلب الأطفال ولدوا بدون زواج شرعي، وفي مجتمع محافظ لا يقبل وجود الأم العازبة، فإن أغلب الأمهات يلجأن إلى التخلص من أطفالهن.

وتقول مديرة الدار سميرة كعواشي إن الشرطة غالبا ما تجلب الأطفال إلى الدار في ساعات متأخرة من الليل، وفي بعض الأحيان يكون الحبل السري لا يزال ملتصقا بأجسادهم، وبعضهم يعاني من مشاكل جلدية و تنفسية بسبب تعرضهم للتلوث و الحشرات الضارة.

الإحصاءات الرسمية في المغرب تشير إلى أن ظاهرة الأطفال غير الشرعيين آخذة في الارتفاع. فعدد الأمهات العازبات في الدار البيضاء وحدها أصبح يفوق الخمسة آلاف، ومن كل خمس ولادات هناك ولادتان غير شرعيتان. و هذه الإحصاءات لا تأخذ بعين الاعتبار الولادات التي تحدث في البيوت أو حالات الإجهاض أو قتل الأطفال بدافع الحفاظ على الشرف.

غالبا ما تجلب الشرطة الأطفال إلى الدار في ساعات متأخرة من الليل، وفي بعض الأحيان يكون الحبل السري لا يزال ملتصقا بأجسادهم .

** سميرة كعواشي، مديرة مؤسسة "للا حسناء للأيتام"

و كغيرها من دور الأيتام في المغرب، فإن مؤسسة "للا حسناء" تهيئ بيئة أقرب ما تكون إلى البيئة الأسرية الطبيعية للأطفال و لكن مديرة الدار سميرة كعواشي تقول إن أفضل حل لهؤلاء الأطفال هو العثور على أسر كفيلة لهم.

وقد ساعدت جهود الدولة والمجتمع المدني في توعية الأسر المغربية بأهمية الاحتضان إلا أن مستوى الإقبال لا يزال دون المستوى الذي تطمح إليه دور الأيتام.

** قرية الأطفال

من يزور "قرية الأطفال" في العاصمة الأردنية عمان يخيل له أنها قرية عادية وليست مؤسسة للأيتام، فالقائمون على القرية يهدفون إلى تربية الأطفال في بيئة أقرب ما تكون إلى البيئة الطبيعية في أي منطقة في الأردن.

صفحة:  [ 1 ]  2  

 أرسل لصديق نسخة قابلة للطباعة قيم الموضوع (قراءة : 1872 | أرسل لصديق : 0 | طباعة : 319 | تقييم : 0.00 / 0 صوت)

التالي:
أكثر من 95 مليون عاملة مهاجرة في العالم يساهمن بضعف حصة الحكومة في تنمية بلادهن 
خطة لسحب 30 طفلاً عاملاً واعادة تأهيلهم 
أطفال ونساء الشوارع يحتلون الإشارات الضوئية.. فمن المسؤول ؟! 
دخل الفرد السعودي 52.5 ألف ريال سنوياً.. و31% من النساء أميات 2% من الأطفال يموتون بعد الولادة 
مفهوم الإرث المتعلق بالمرأة عند أهل الريف.. هل سيشهد تغييراً؟! 

السابق:
الفتاوى والأحكام.. وضياع حقوق المرأة في الدول العربية والإسلامية
الفتاوى وضياع حقوق المرأة في الدول لعربية "والاسلامية"-2
المرأة الريفية بين العمل المنزلي والزراعة.. وحقوقها
ملامح من واقع المرأة السورية
هل حقا انتهت حركات تحرر المرأة في الغرب؟!

أضيف حديثاً على هذه الفئة
في دراسة ميدانية : نساء الريف في الجزيرة السورية، بين التراب والشمس 
مصر : دعوات صارمة لتغيير قانون الأحوال الشخصية 
جمعية حقوق الرجال في ليبيا : عودة المرأه الى البيت 
هل المرأة إنسان؟  
مُفتية النساء في مصر د. سعاد صالح لـ الجريدة: المرأة لا تصلح لمنصب شيخ الأزهر! 
ظاهرة الانتحاريات في العراق نتاج تخلف وفقر ام مقاومة احتلال ؟ 
تهاني الجبالي: الجمع بين منصة القضاء والواجبات المنزلية ليس عبقرية  
حركة إصلاحية حقيقية ضمانة لتغيير واقع المرأة  
إنتحاريون أطفال.. آخر ماتبقّى من أوراق القاعدة في العراق 
بنت الشاطئ نموذج للمرأة المثالية 

إقرأ أيضاً ...
نداء عاجل: أطلقوا سراح السجناء الأطفال اليمنيين من الجانحين والمعسرين
اليونيسيف: وفيات الأطفال بلغت 9.2 ملايين في العام 2007
الجزائر : القبض على وحش بشري اختطف واغتصب عديدا من الأطفال بوهران
الضرب لاسرائيلية جزاﺀ التصرّف غير اللائق
الأردن : انجاز اولى مخرجات مشروع تطوير خدمات الأطفال فـي دور الحضانة
جريدة العالم الأمازيغي المغربية: أمينتو حيدار "اللبوؤة غير المروضة"
الأردن : إطلاق شبكة المنظمات غير الحكومية لحماية حقوق الطفل
خبيرة قانونية: وزارة شؤون المرأة في العراق غير مستقلة ولا تتمتع بصلاحيات
اليمن: اقتراح بمنع زواج الأطفال دون 18.. و"متشددون" يعارضون
افتتاح أول متجر لبيع الأطفال في بولندا

الصفحة الرئيسية

© مركز الأخبار - أمان