أرشيف الأخبار 2001- 5/2005

       
  الثلاثاء, 02 أيلول 2014

أرسل خبراً

إحصائيات

الصفحة الرئيسة

جديد الأخبار

الصفحة الرئيسة / أمان

بحث عن خبر

English

 تحقيقات وآراء
تغيير حجم الخط --->

6- 2008 - 29: 2   (نشرها: ش.ع)
الأردن : حقوق المرأة في ظل قانون الضمان الاجتماعي الجديد

العرب اليوم - زمن العقيلي- هبه زهدي

الرزاز: زيادة سن التقاعد للمرأة يحميها من استغلال سوق العمل

الدحلة: مؤسسة الضمان لا تملك حق تغيير قوانينها ولها حق اقتراح قوانين جديدة فقط

شقير: اصبح الضمان مكافأة لموظفي الحكومة الذين يحالون على التقاعد المدني

راتب الضمان ليس ارثاً انما هو نصيب المرأة لقاء عملها

هلسة: الخلل في قوانين الضمان من مطبق القانون وليس القانون ذاته

مشروع قانون الضمان الاجتماعي الجديد الذي ادرج ضمن التغيرات التي طرحها رفع سن التقاعد المبكر للمرأة من خمسة واربعين عاماً الى خمسين عاماً اضافة الى بعض التعديلات التي تخص المرأة.

ولتسليط الضوء على مدى تأثير القانون الجديد على المرأة التقت "العرب اليوم" عددا من النساء العاملات, ومع مختصين ومسؤولين لمناقشة هذا القانون.

وحول تأثير القانون الجديد على المرأة العاملة تقول شيرين نغوي جاءت استقالتي اجبارية من قبل المؤسسة المصرفية التي كنت اعمل فيها فقد كان لدى البنك انذاك اعادة هيكلة فأجبرت انا والعديد من زملائي على تقديم الاستقالة وترك العمل. وبعدها طالبت الضمان الحصول على التقاعد المبكر في عام 2004 وعندها كنت قد اصبت بمرض السرطان وقد قدمت تقارير على اني غير قادرة على العمل ومن المفترض ان احصل على التقاعد المبكر لكن الان وفي ظل مشروع قانون الضمان الجديد لا بد ان انتظر سنوات اخرى حتى اطالب بالضمان.

وتكمل نغوي حديثها قائلة: وكنت قد قدمت للضمان التقارير الطبية التي تؤكد اصابتي بالمرض الا انها لم توافق بحجة اصابتي بالمرض بعد الاستقالة مع اني كنت مصابة اثناء العمل ومنذ عام 2004 وحتى الان وانا اطالب بحقوقي من الضمان. ورغم عجزي بسبب مرضي بسرطان الكلية, وحتى طبيب الضمان الخاص كتب تقرير على اني غير قادرة على العمل الا ان الضمان مصرة على اني قادرة على العمل ولا بد من اكمال سنوات العمل المتبقية.

وتضيف نغوي حاولت ان ارسل مشكلتي الا اني لم اجد من يسمعني. وحتى المحامي الذي طلبت منه رفع قضية تطالب بحقوقي من الضمان اخبرني بأنه ليس هناك من داع لرفعي قضية ضد الضمان لانها ستكون محسومة النتيجة لصالح الضمان. اما السيدة امل قاسم فهي الاخرى حاولت طرح مشكلتها مع الضمان من خلال سردها قضيتها قائلة, لقد اكملت ثماني عشرة سنة خدمة في احدى المؤسسات المصرفية, وقد اصبت بمرض الكلى وحتى لا يتحمل البنك نفقات علاجي قام في البداية بتحويلي الى قسم المحاسبة كي اضطر الى الاستقالة لان العمل في المحاسبة متعب وساعات الدوام طويلة. وتزامنا مع عملية اعادة الهيكلة التي اتبعها البنك في هذه الفترة اجبرت على تقديم استقالتي, اي بناء على طلب البنك وليس بناء على طلبي ولم املك سوى القبول بالاستقالة لانني اذا لم أقبل سيتم نقلي الى فرع اخر في محافظة اخرى كعقوبة تأديبية".

وبالنسبة لمسألة الضمان تقول قاسم "كما اوضحت سابقا فقد اكملت مدة الخدمة المنصوص عليها في قانون الضمان لاستحق الراتب لكني لم ابلغ الخامسة والاربعين حتى اخر راتب, وعلى اثر هذا الوضع امضيت حتى الان ست سنوات ابحث عن وظيفة ولم اجد فرصة عمل مناسبة ماديا ومعنويا".

وتضيف قاسم: "واجهت ضغوطات من العائلة لاخذ نصيبي من المؤسسة, لكن كانت لدي ثقة في المؤسسة مهما طال الوقت, مع العلم اني المعيلة الوحيدة لاهلي لاني البنت الكبيرة وانا المسؤولة عن اعالة اهلي".

صفحة:  [ 1 ]  2  3  4  

 أرسل لصديق نسخة قابلة للطباعة قيم الموضوع (قراءة : 4889 | أرسل لصديق : 0 | طباعة : 807 | تقييم : 0.00 / 0 صوت)

التالي:
من يحول المدرسات إلى عاهرات؟ 
المرأة وحقها في الوجود 
السعودية: الطفلة زينب تتحمل "خطيئة" أمها لتعيش مجهولة الأبوين 
المرأة العسيرية تمتلك "حرية الحجاب" 
مشايخ علم: الزواج لا يجوز ارتباطه بالأضرار النفسية والجسدية والتعليمة 

السابق:
الرويعي : جهود إصدار قانون للأسرة البحرينية تصل إلى طريق مسدود
ماذا بعد 5 سنوات من صدور تقرير التنمية العربية ؟
من ينصف أبناء القطريات المتزوجات من أجانب؟
السعودية : أمل زاهد تؤكد أن حضور المرأة الثقافي اخترق جبهة الرفض
المأذونة الشرعية ..فكرة مقبولة دينيا وشرعيا ومرفوضة اجتماعيا

أضيف حديثاً على هذه الفئة
في دراسة ميدانية : نساء الريف في الجزيرة السورية، بين التراب والشمس 
مصر : دعوات صارمة لتغيير قانون الأحوال الشخصية 
جمعية حقوق الرجال في ليبيا : عودة المرأه الى البيت 
هل المرأة إنسان؟  
مُفتية النساء في مصر د. سعاد صالح لـ الجريدة: المرأة لا تصلح لمنصب شيخ الأزهر! 
ظاهرة الانتحاريات في العراق نتاج تخلف وفقر ام مقاومة احتلال ؟ 
تهاني الجبالي: الجمع بين منصة القضاء والواجبات المنزلية ليس عبقرية  
حركة إصلاحية حقيقية ضمانة لتغيير واقع المرأة  
إنتحاريون أطفال.. آخر ماتبقّى من أوراق القاعدة في العراق 
بنت الشاطئ نموذج للمرأة المثالية 

إقرأ أيضاً ...
في دراسة ميدانية : نساء الريف في الجزيرة السورية، بين التراب والشمس
امريكا : خمسة نشطاء بينهم نساء يربحون جائزة هيومن رايتس ووتش
نيجيريا : عمدة مهدد بالفصل لأنه طلق زوجته لتطعيمها أطفالهما ضد الشلل!
مصر : دعوات صارمة لتغيير قانون الأحوال الشخصية
جمعية حقوق الرجال في ليبيا : عودة المرأه الى البيت
هولندا : مؤتمر دولي يدعو العزاب للزواج وفهم طبيعة المرأة
اليمن : الأغبري ينفي استبعاد توقيع المرأة بعقد الزواج والهمداني تطالب بإلغاء التمييز
الإمارات : "الهلال" ومفوضية اللاجئين تعلنان تفعيل نشاطات صندوق الشيخة فاطمة لرعاية المرأة اللاجئة
اليمن : سياج تناقش التناولات الإعلامية للاطفال المنتهكين جنسيا
اليمن : وزير الصناعة يؤكد حرص الحكومة على تشجيع النشاط الاقتصادي للمرأة

الصفحة الرئيسية

© مركز الأخبار - أمان