أرشيف الأخبار 2001- 5/2005

       
  الخميس, 21 آب 2014

أرسل خبراً

إحصائيات

الصفحة الرئيسة

جديد الأخبار

الصفحة الرئيسة / أمان

بحث عن خبر

English

 أخبار العالم
تغيير حجم الخط --->

6- 2008 - 20: 0   (نشرها: ش.ع)
الإيرانيات يجدن حيلاً للتخلص من رقابة دوريات "الحجاب السيئ"

طهران ـ وكالات (لها أون لاين)

فيما بدأت تنتشر في المدن الإيرانية وخاصة طهران، دوريات مكثّفة للشرطة لمواجهة ما يسمى "بالحجاب السيئ"، وجدت العديد من الفتيات الإيرانيات حيلاً للتخلص من هذه الدوريات، والاستمرار في خلع الحجاب، أو لبس الملابس الغربية، الضيقة والمفتوحة، وغيرها.

وخلال بداية شهر الصيف الحالي، رفعت الشرطة إجراءاتها ضمن خطة "الأمن الاجتماعي" ومواجهة "الحجاب السيئ". حيث توزعت دوريات الإرشاد على مداخل الميادين، والجديد في الخطة التي بدأ تطبيقها قبل ثلاث سنوات هو مراقبة الشركات وأماكن العمل.

إضافة إلى ذلك تراقب الدوريات -التي زاد عددها- الملابس الضيقة وأغطية الرأس وأحذية النساء المفتوحة، كما يجري التركيز على قصات الشعر الغربية والملابس "غير المألوفة" بالنسبة للرجال.

ونقل موقع (الجزيرة نت) عن إحدى الفتيات الإيرانيات قولها: "إنها ابتكرت استراتيجية للتخلص من وجع الرأس (...) ومجادلة نساء الدورية" حيث تخرج الفتاة من حقيبة يدها جوربا وترتديه قبل أن تعبر الشارع، كما تحوي حقيبتها أيضا شالا كبيرا يغطي الشعر يحل محل منديلها الصغير "عند الحاجة". ولا تتوقف الإجراءات عند المخالفات بل تقوم قوات الشرطة بمرافقة الفتاة صاحبة الجلباب (المانطو) الضيق إلى المتجر الذي اشترته منه لاتخاذ إجراءات تصل لإغلاقه، والأمر ذاته لصالونات الحلاقة الرجالية. وتعلق المتاجر لافتات "نعتذر عن استقبال ذوات الحجاب السيئ".

وتحدث الأمن عن استطلاع للرأي العام بين سكان طهران أظهر تأييدا كبيرا لمواجهة "الحجاب السيئ والمخالفات الأخلاقية".

وأكد مدير شرطة العاصمة أحمد رضا رادان أن "الخطة ستستمر حتى تحقيق أهدافها". مشيراً إلى أن الهدف منها إجراء "الوقاية من الآفات الاجتماعية" وفق القانون وبالتنسيق مع السلطة القضائية.

وحول خطة "العفاف والحجاب" شدد روزبهاني على أن هذه الخطة لازمة الإجراء وفق قرار المجلس الثقافي الأعلى للثورة، والتنفيذ "من وظائف الشرطة الأساسية ولا حاجة للتنسيق مع القضاء في ذلك".

وذكر الموقع الإعلامي، أن نتائج بحث أجري مؤخرا أشارت إلى أن معدل الإحساس بقلة الأمن يشيع بين الإيرانيات أكثر من الرجال، وأن الفئة العمرية من 15 إلى 25 عاما تشعر أكثر من غيرها بعدم الأمن.  

 أرسل لصديق نسخة قابلة للطباعة قيم الموضوع (قراءة : 1315 | أرسل لصديق : 0 | طباعة : 179 | تقييم : 0.00 / 0 صوت)

التالي:
مراهقات أمريكيات يبدأن "حملاً جماعياً" لرغبتهن بتربية أطفالهن معاً 
ضجة إعلامية بسبب تقديم فتاة محجبة النشرة الجوية ببلجيكا 
البرلمانيات الباكستانيات يطالبن بمقاعد منفصلة عن الرجال 
استمرار الحملة العدائية ضد المرأة المسلمة في الدنمارك  
سيدات إثيوبيا يقتحمن مجال الأعمال سعيا وراء المساواة 

السابق:
"خروج المرأة بمفردها" في اختبار الجنسية بألمانيا!
21 ألف امرأة تموت سنوياً في بنغلاديش بسبب الحمل والولادة!
الجوع يتهدد 40% من سكان مدينة نيويورك الأمريكية
تجارة البغاء تنتشر في أفغانستان في ظل الاحتلال الأمريكي
استراتيجيات النساء المسلمات في القرن الحادي والعشرين: كسر احتكار الرجال لباب الاجتهاد والتفسير

أضيف حديثاً على هذه الفئة
نيجيريا : عمدة مهدد بالفصل لأنه طلق زوجته لتطعيمها أطفالهما ضد الشلل!  
السجون التركية تستفيد من التجربة السعودية في الخلوة الشرعية  
بريطانيا تقر بقانونية المحاكم الإسلامية على أراضيها  
تركاها والديها لشرب الخمر.. ابنة الـ18 شهرا تائهة في شوارع مانشستر البريطانية!  
توبيخ شركة المانية لمنتجات اللحوم بسبب اعلان تظهر فيه امرأة عارية 
الأمم المتحدة: دول غـرب آســيا لم تنجـح في تخفيـض الفـقـر المدقـــع 
اليونيسيف: وفيات الأطفال بلغت 9.2 ملايين في العام 2007  
شركة كندية تطرد مسلمة رفضت تقصير تنورتها  
جدل حول قرار منع النقاب في المدارس الهولندية 
فرنسا : إجتماع للأمم المتحدة والمجتمع المدني: "الحرب على الإرهاب" قصفت حقوق الإنسان 

إقرأ أيضاً ...
المغرب: تطبيق قانون حظر الحجاب على موظفات السجون
التايمز: "الإسلام وحرب الحجاب في تركيا"
وزير العدل الإسباني: الحجاب مشروع في إسبانيا ولا يمثل أية مشكلة
منظمة هيومان رايتس ووتش : الحكم التركى بشأن الحجاب ضربة لحقوق الإنسان
محكمة تركية تجتمع للبت في قرار بشان الحجاب بالجامعات
الدنمرك تصدر قانوناً يحظر ارتداء الحجاب في المحاكم
مقاطعة كندية تنتظر قراراً بحظر الحجاب الإسلامي
حظر الحجاب في تونس يثير زوبعة من الانتقادات الحقوقية
الأمم المتحدة تنتقد حظر الحجاب في فرنسا
منشور جديد يمنع الحجاب يثير جدلا من جديد في تونس

الصفحة الرئيسية

© مركز الأخبار - أمان